You are here: Home 2 جهوية 2 أطر وموظفو مفوضية الشرطة بإمنتانوت يخلدون الذكرى 58 لتأسيس الأمن

أطر وموظفو مفوضية الشرطة بإمنتانوت يخلدون الذكرى 58 لتأسيس الأمن

IMG_0316

نظم موظفو الأمن بمفوضية الشرطة بامينتانوت حفلا بمناسبة  الذكرى 58 لتأسيس الأمن ، حيث حضر الحفل كلا من باشا المدينة والنائب الأول لوكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية وقضاة، ورؤساء سرية الدرك بكل من امنتانوت ومدخل الطريق السيار  بامنتانوت ، بالإضافة إلى المنتخبون وبعض رجال التعليم ورؤساء المصالح والخلفاء وأعوان السلطة والحرفيين وأعيان المنطقة ، حيث حضر الجميع تحية العلم ، واستمع بعدها  الضيوف  لآيات من الذكر الحكيم ، بتلاوة  من إمام مسجد سيدي علي اسحاق ، وبعدها ألقى عميد الشرطة بالمفوضية كلمة بالمناسبة، أشار فيها إلى أهمية المناسبة ، منوها بالدورالفعال الذي يلعبه رجال الأمن بالمفوضية ولازالوا، منذ إحداثها بالثمانينات إلى اليوم  ،ومدى المجهودات الكبيرة  التي يقومون بها ليل نهار لأجل الحد من  ظاهرة  الإعتداءات  والتقليل من السرقة  وإحلال الأمن والسكينة  بالمدينة . وطمأن الحاضرين على أن امنتانوت ، تعيش في أمان  مقارنة بالمدن الأخرى، حيث أكد على أن  الجرائم الخطيرة والمنظمة والسرقة الموصوفة  وكذا  ظاهرة التشرميل  الموجة الخطيرة التي اجتاحت المدن ، هي بمنأى عن مدينة امنتانوت، معتبرا أن رجال الأمن والأطر بهذه المفوضية كلهم  جنودا مجندون لأجل إسعاد المواطنين،  والسهر ضمن  ثقافة الواجب  بغية تعميم  الأمن والسلام  الذي اعتبره  العميد نعمة  وحقا مكتسبا  لكل مواطن .كما اعتبر أن هذا المكسب الذي حققته العناصر استشعره الجميع  من خلال  شهادات  كثيرة  من مهتمين ومتتبعين ،متمنيا أن تتظافر الجهود لإسعاد الساكنة  بفضل يقظة  وحيوية العناصر النشيطة  ورؤسائها تطبيقا لسياسة عاهل البلاد  الملك محمد السادس، الذي مافتئ يسهر دوما على أن ينعم رعاياه  بالأمن والسكينة اللذا ن أصبحا  من الأولويات.

IMG_0313

كما عزز  كلامه بمعطيات رقمية  لمجهودات الأمن بالمدينة.  مؤكدا على  أن عناصر الأمن  قامت خلال سنة 2013  بالتحقيق في هوية ما مجموعه  18703 شخصا، خلال حملاتها  المستمرة، وبلغت القضايا المسجلة حوالي 1124قضية،وأما القضايا المنجزة فقد بلغت 1120 قضية، كما أن الأشخاص  الذين تم تقديمهم للعدالة بلغ عددهم 452 شخصا، أما  بخصوص إحصائيات سنة 2014  إلى حدود 14/05/2014، فقد قامت العناصر بالتحقيق في هوية ما مجموعه  586  شخصا، وبلغ عدد القضايا المسجلة  ضمن هذه الفترة  454  قضية  ،حيث بلغ عدد القضايا المنجزة 451 قضية  أما عدد المقدمين  للعدالة ، فقد بلغ حوالي 128 شخصا،  وفي الختام شكر الجميع على الحضور  وتقدم الشاعر محمد الخلوفي كالمعتاد  بقراءة  خواطر  شعرية  ترمز في دلالتها  للتنويه بالشرطة،  ومدى  دورها الفعال في إحلال السلم والطمأنينة. وختاما  تقدم الإمام بالدعاء للملك وبالعون  لرجال الأمن في مسارهم المهني باعتبارهم الساهرين  على الأمن  وراحة المواطنين.

 عباس كريمي

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW