خبر عاجل
You are here: Home / عين على مراكش / أطباء مختصون في الطب النفسي والإدمان يلتئمون بمراكش لمناقشة أهمية التكفل الشامل بالمرضى
أطباء مختصون في الطب النفسي والإدمان يلتئمون بمراكش لمناقشة أهمية التكفل الشامل بالمرضى

أطباء مختصون في الطب النفسي والإدمان يلتئمون بمراكش لمناقشة أهمية التكفل الشامل بالمرضى

 

الانتفاضة

يلتئم ثلة من الأطباء المتخصصين في مجال الطب النفسي والإدمان، في إطار المؤتمر الفرانكفوني الأول للصحة العقلية والإدمان، الذي انطلقت أشغاله مساء اول أمس الحميس بمراكش، لمناقشة وإبراز أهمية التكفل الشامل بالمصابين بهذه الأمراض .

ويهدف هذا المؤتمر، المنظم من قبل الجمعية المغربية للصحة العقلية والإدمان بشراكة مع الجمعية الفرنسية للصحة العقلية والإدمان وجامعة القاضي عياض وكلية الطب والصيدلة بمراكش تحت شعار  » الأمراض المصاحبة.. الأمراض العقلية والإدمان، رعاية متكاملة »، إلى تبني مقاربة متعددة التخصصات بطريقة أكثر تأقلما لفهم وتتبع وتقييم ومعالجة الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات عقلية وإدمانية .

ويعرف هذا الملتقى الطبي مشاركة مجموعة من المتخصصين والباحثين في مجال الطب النفسي من دول فرانكفونية، وذلك بهدف تعزيز الجهود المبذولة في مجال علاج الإدمان والاضطرابات العقلية، فضلا عن استعراض الطرق والأساليب الحديثة في علاجها للارتقاء بالخدمات البحثية والعلاجية في هذا المجال، وتبادل الخبرات على المستوى المحلي والعربي والدولي .

وأكد البروفيسور في الطب النفسي بكلية الطب بالدار البيضاء ورئيس الجمعية المغربية للصحة العقلية والإدمان، محمد عكوب، أن هذا المؤتمر يشكل مناسبة للمشاركين لمناقشة موضوع الأمراض المصاحبة التي يجمع بين الأمراض النفسية والإدمان، بحسب الأشكال المختلفة، خاصة الوبائية والعصبية والنفسية .

وأضاف أن الأمراض المصاحبة تخلف عددا من المشاكل الحقيقية سواء لدى المرضى، أو الأسر أو المجتمع بالإضافة إلى الطاقم الطبي، مؤكدا على أهمية تبني نماذج جديدة للتكفل بالمريض، من ضمنها نموذج العلاج المندمج، الذي يضمن، من خلال تدخل جماعي لكل الأطباء المعنيين كل حسب تخصصه، التكفل الشامل بالمريض ومواكبته حتى يشفى من سقمه.

ومن جهته، دعا رئيس الجمعية الفرنسية للصحة العقلية والإدمان حسن رحيوي، إلى العمل على احداث نماذج للتعاون والتشاور للإستجابة للحاجيات المختلفة للمرضى وإعادة استكشاف الطب النفسي ذو البعد الإنساني الذي يأخذ بعين الاعتبار المريض وأسرته والمشاكل الاجتماعية المترتبة عن هذا المرض، معربا عن أمله في أن يشكل هذا الحدث العلمي فرصة لتقاسم التجارب الخاصة بالتحاليل والحلول المقترحة.

أما مديرة مستشفى ابن نفيس التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش فاطمة العسري، فأبرزت، من جانبها، أهمية هذه التظاهرة التي يشارك فيها مختصون وخبراء من عدة دول منها فرنسا واسبانيا وسويسرا وايطاليا والجزائر وتونس، لإغناء النقاش حول موضوع يتناول الحالات المرضية النفسية المتداولة وذات الارتباط الوثيق، منها الإضطرابات بسبب الاكتئاب والإدمان.

وسيناقش المؤتمرون، خلال هذا الملتقى المنظم على مدى ثلاثة أيام، محاور تهم على الخصوص « التحديات الجديدة حول الإدمان والصحة العقلية » و »التطور التاريخي للعلاجات المصاحبة والرعاية المتكاملة بين الماضي والمستقبل  » .

Share

About إبراهيم الانتفاضة

Comments are closed.

Scroll To Top
close
Facebook IconYouTube IconTwitter Iconfacebook like buttontwitter follow button
الإنتفاضة

FREE
VIEW