You are here: Home 2 تربوية 2 أساتذة يدخلون على خط قانون الإطار ويوقعون عريضة رافضة لـ فرنسة التعليم

أساتذة يدخلون على خط قانون الإطار ويوقعون عريضة رافضة لـ فرنسة التعليم

الانتفاضة

في ظل تأجيل التصويت على مشروع قانون الإطار المتعلق بإصلاح منظومة التربية والتعليم، بما فيها التصويت إيجابا أو سلبا على اعتماد “فرنسة ” المواد العلمية والتقنية، قام عدد من الأساتذة بإطلاق عريضة على مواقع التواصل الإجتماعي رافضة لتدريس تلك المواد باللغة العربية.

وطالب موقعو العريضة، وفق ماتداوله رجال ونساء التعليم على صفحاتهم بموقع التواصل الإجتماعي، الحكومة بالتخلي عن مسلسل التعريب، مؤكدين “نحن الموقعين أسفله نرفض بشكل مطلق استمرار تدريس المواد العلمية باللغة العربية، ونطالب بالتخلي عن مسلسل التعريب”.

ودعت الأطر التعليمية الموقعة للعريضة، باقي زملائها إلى الانضمام للتوقيع ونسخ أسمائهم وأسمائهن، رفضا لاعتماد لغة الضاد في المقررات الخاصة بالمواد العلمية والتقنية، مشددين على أنه لا ينبغي ترك الحكومة تقرير مصير “أبنائنا” دون استشارتهم.

ويذكر أن مشروع قانون الإطار شكل أزمة داخل البيت الحكومي، وتم تأجيل التصويت عليه للمرة الثالثة بعدما رفض فريق “البيجيدي”التصويت بالإيجاب وانقلابه على باقي مكونات الأغلبية بعد أن سبق وتوافق معها قبل أن يخرج عبد الإله بنكيران بتصريحات يحرض فيها أعضاء حزبه على عدم التصويت بالإيجاب على القانون.

Please follow and like us:

Leave a Reply

إعلن لدينا
close
Facebook IconYouTube Icon
الإنتفاضة

FREE
VIEW